الرئيسية / تكنولوجيا / المازوت Gasoil / خضر رزق _ماجستير فيزياء _الجامعة اللبنانية – كلية العلوم

المازوت Gasoil / خضر رزق _ماجستير فيزياء _الجامعة اللبنانية – كلية العلوم

 

هو وقود سائل يُستخرج من النفط الخام الأسود عبر تقطير الأخير بعد غليانه وتحويله الى غاز .

يعني يُصار إلى تبخير النفط ومن ثم تقطيره فينتج عن تلك العملية عدة أنواع من الوقود وهي بالترتيب من الأخف وزنًا إلى الأثقل وزنًا

أولًا : سلم المشتقات النفطية

1. الغاز الطبيعي

2. النافتا (مادة تُستعمل في الطلاء والتنظيف والتشحيم والى آخره)

3. البنزين ( لونه أخضر مزرقّ ، سائل متبخّر )

4. الكيروسين (كاز الطائرات، ووقود الصوبا وأجهزة التدفئة في بلدان الغرب)

5. المازوت (مادة شفافة لا لون لها، يُضاف لها الأحمر لتمييزه)

6. المازوت الثقيل (الكاز لدى عامة الناس يُضاف له الأخضر لتمييزه)

7. مواد أخرى كالشحم والشمع النفطي وإلى آخره

الوقود المعروف لدى العامة من الناس هو : البنزين والكاز والمازوت

علمًا أن الكاز المستخدم في بابور المطابخ والغلايات هو المازوت الثقيل . وأن الكيروسين هو كاز الطائرات والآليات النفاثة .

وبالترتيب أيضًا إن الأخف وزنًا بين الوقود له درجة حرارة سفلى وتتجه إلى العليا كلما زاد الوقود وزنًا .

يعني إن نار الغاز هي الأبرد بين كل الوقود ، ثم تحمى في النافتا ومن ثم البنزين وصولا الى المازوت الثقيل .

 

ثانيًا: النار والإشتعال

إن الغاز بكينونته الطبيعية يشتعل فور ملاقاته للهب أو أي مصدر شرارة حرارية. فهو سريع الإشتعال. وقد لا يكون ذا رائحة مما يضطر المصافي إلى إضافة رائحة إليه كما يفعلون مع غاز البيوت (بوتان Butane ليس له رائحة طبيعية ، تضاف رائحته عند التصنيع) .

الأثقل وزنًا من الغاز مباشرة هو البنزين.

وقود سائل متبخّر سريع الإشتعال، تزداد قابليته للإشتعال عند ارتفاع حرارته وأيضًا عند سطحه إذ يكون مُثقلًا ببخار البنزين الذي يكون أسرع في الإشتعال من البنزين نفسه.

للتذكير :

1. يُمنع التدخين في محطات الوقود لأنها مشبعة ببخار البنزين ، وأي شرارة أو مصدر حام أو نار مشتعلة ستؤدي مباشرة إلى اشتعال بالغ السرعة للبخار مما يؤدي إلى حريق غير مسيطر عليه.

2. البنزين بذاته إشتعالي غير متفجر. يُصبح البنزين إنفجاريًا عندما يتبخر بشكل ملحوظ ومن ثم يشتعل بخاره فيؤدي إلى تحوله بلحظة من حالة السائل إلى حالة الغاز مُعطيًا حرارة بالغة الإرتفاع (النار والوهج والطاقة) حوله.

 

ثالثًا: المازوت

هذه المادة هي وقود سائل مائل إلى الدهنيات (المازوت مادة دهنية زيتية) ثقيلة في سلم الوقود. غير إشتعالي ولا إنفجاري. لكي يشتعل المازوت علينا أن نؤمن له شروطًا خاصة:

1.إما في تحويله إلى غاز عبر ضغطه بضغط هائل ومن ثم مغطه بشكل فجائي مما يُحوله من سائل إلى غاز بلحظة ومن ثم امتزاجه بالهواء بكل بساطة (هذه هي طريقة إشتعال المازوت في مركبات الديزل).

2. أو تبخيره ليصبح رذاذَا ومن ثم إشعاله بالنار العادية . في هذه الطريقة يكون بخار المازوت هو الذي اشتعل وأدى إلى الإشتعال الكلي وليس المازوت نفسه.

المازوت وقود يختزن طاقة حرارية قوية جدًا ، وهذا من الأسباب التي تجعله مُعتمدًا في محركات الآليات الضخمة والعملاقة كالشاحنات والقاطرات والسفن والعبارات وناقلات النفط وحاملات الحاويات التجارية والى آخره.

سؤال: أي متى ينفجر المازوت وكيف؟

المازوت لن ينفجر إلا بشرط واحد لا غير : أن يتم تحويله إلى بخار

بعد تحويله إلى بخار يمكننا تفجيره بطريقتين:

1. الهواء

2. النار

من خصائص المازوت أنه اذا ما تحول إلى بخار وانضغط فإن هواء عاديًا سيُفجره!

كذلك النار، فإنها ستُشعل ذرات المازوت بسرعة بالغة جدا (إنفجارية) و تُعطي طاقة حرارية قوية جدًا من شأنها أن تلين الحديد وتحرق المواد الصلبة وتبخر السوائل.

 

رابعًا: الطاقة المخزنة في المازوت

كل غالون ( 3.7 ليتر) من المازوت يحتوي على 139000 بي تي يو تقريبًا

1 gallon of gasoil = 139’000 BTU

للتذكير :

1. إن كلمة بي تي يو هي مختصر 3 كلمات : وحدة حرارية بريطانية

British Thermal Unit

2. كل وحدة حرارية قادرة على رفع باوند واحد من الماء المقطر درجة واحدة من فهرنهايت

1 BTU = 1F for 1Pound of water

3. إن مكيف 12000 بي تي يو هو مكيّف طن واحد

يعني بإمكانه إعطاء -في ساعة واحدة- طاقة توازي الطاقة اللازمة لإذابة طن متري (متر مكعب) من الماء المتجمد

يعني إن كل 1 ليتر من المازوت يختزن 37500 وحدة حرارية بريطانية، وهذا يدل على أنه وقود قوي جدا.

ولأنه ثقيل نسبيًا فإننا بحاجة إلى تعديل في بنيته الطبيعية ليشتعل أو ينفجر كما ذكرنا سابقًا في “ثالثًا”.

 

خامسًا: الإنفجار الواقع في طريق الجديدة في بيروت

لن أستبق التحقيق لأن أسبابًا كثيرة تجعل من خزان المازوت ينفجر . وأن المازوت بذاته ينفجر إذا ما توفرت له الظروف المناسبة.

السؤال باختصار :

1.هل يُمكن لعملية التلحيم أن تؤدي إلى إنفجار خزان مازوت ؟

الجواب : نعم ، إذا تكون بخار المازوت وانحصر فإن أي مصدر للنار سيؤدي إلى تفجيره

2. هل يُمكن لنار التلحيم أن تُشعل المازوت مباشرة ؟

الجواب: المازوت بذاته لا يشتعل لأنه زيتي ودهني، ولكن نارًا كثيفة ذات حرارة عالية جدًا كنار التلحيم الناتجة عن غاز الأسيتيلين (حرارة 3000 درجة مئوية) كافية لإشعال المازوت فورًا

3. هل يُمكن لخزان مازوت فارغ أن ينفجر بطريقة مرعبة كما حصل في طريق الجديدة

الجواب: نعم، إن الخزان الحديدي يمثل حجمًا حاصرًا لبخار المازوت (أو البنزين وهو أسوأ) وشرارة التلحيم ستؤدي إلى إنفجار البخار بلحظة مما يجعل الخزان مكانًا مثاليًا لحصر الإنفجار وزيادة الضغط عليه مما يؤدي للأسف إلى تقويته أضعافًا وجعله مدمّرًا كما رأينا .

 

سادسًا: قضية خزان المازوت بين العلم النظري والتطبيقي

كل ما تقدم هم شرح نظري من شانه تقريب الصورة حول الوقود والإشتعال والإنفجار

كل ما تقدم هو نظريات قائمة على قواعد علمية إختبارية ولكنها غير جنائية

التحقيق الجنائي يقوم على أسس محسوسة غير نظرية ، يعني بحاجة إلى تحقيق وتمحيص وفحص واختبار وليس الإكتفاء بما تقدم من شرح ونظريات.

وحده التحقيق الجنائي كفيل بإعطاء الجواب الصريح الواضح حول الخزان والتلحيم والإنفجار أو التفجير .

 

خضر رزق

ماجستير فيزياء

الجامعة اللبنانية – كلية العلوم

 

شاهد أيضاً

بعض الوزراء والقضاة والضباط كلما تكلموا ظهرَ للناس جهلهم وتفاهتهم

بعض الوزراء والقضاة والضباط كلما تكلموا ظهرَ للناس جهلهم وتفاهتهم أشار النائب ​جميل السيد​، في …

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات