الرئيسية / خبر عاجل / هناك بضائع توزعت بالأسواق ولم يقبض التجار ثمنها من المركزي

هناك بضائع توزعت بالأسواق ولم يقبض التجار ثمنها من المركزي

هناك بضائع توزعت بالأسواق ولم يقبض التجار ثمنها من المركزي

 

أعلن رئيس ​نقابة مستوردي المواد الغذائية​ ​هاني بحصلي​، في مداخلة تلفزيونية، أن “هناك مئات ملايين ​الدولار​ات التي لم يدفعها ​المصرف المركزي​ في المعاملات القديمة التي تقدمت اليه بخصوص الدعم”.

وتابع: “هناك ملفات عمرها أكثر من 6 أشهر، والمستوردين والصناعيين عملوا بموجب القوانين وباعوا البضائع على سعر 3900 ليرة لبنانية للدولار الواحد بناء على وعود المركزي، وهذا يؤثر على استمرارية الشركات لأنها سوف تصرف موظفين وبعض الشركات ستتعثر مما قد يؤدي الى انقطاع إضافي للبضائع”.

ولفت البحصلي الى أن “​مصرف لبنان​ نبه من أشهر أنه لم يعد لديه أموالا ليغطي الدعم، ولا يمكننا أن نتكلم بالتهريب، أي شخص يبيع بضائع هو ملزم بتقديم لوائح ل​وزارة الإقتصاد​ بالكمية و​الأسعار​ والوزارة لها الصلاحية بالتفتيش والبحث”.

تابع: “علينا أن نعتبر أن أي آلية دعم تفتح مجالا للتهريب، ولا يجب أن نعطي الحافز للتهريب، وعلى الدولة أن تجد آليات لتخفيف التهريب، ونحن نعرف أن هذا الدعم هو من ​أموال المودعين​”.

وأعلن أن “السلة الغذائية غير موجودة فعليا، هناك معكرونة وتونا وحليب وجبنة وبن وحليب الأطفال فوق عمر السنة أيضا جميعها مدعومة، لكن كل الدعم هو من الإحتياطي الإلزامي أما الإستيراد هو من ضمن حلقة إقتصادية كاملة، ولا صناعة ولا ​سياحة​ اليوم في ظل هذا الواقع، وذهبت مصادر الحصول على الدولار ولم يبق سوى قشور الدولارات من المغتربين لأهاليهم، و نتمنى تأمين ​البنزين​ و​الكهرباء​ حتى يأتي المغتربين الذين قد يأتون بملياري دولار نقدا”.

وأشار الى أن “هناك واقع معين أن هناك بضائع توزعت بالأسواق ولم يقبض التجار ثمنها، وحق التجار أن يحصلوا على أموالهم من مصرف لبنان وعلى المصرف أن يدفع مستحقاته القديمة”.

 

 

 

 

 

شاهد أيضاً

وزير الثقافة العامة القاضي محمد وسام عدنان المرتضى  

كلّ مُخلِصٍ وواعٍ من أبناء هذا الوطن قد رصد بحزنٍ ووجع ما آلت إليه الأمور …

%d مدونون معجبون بهذه: